JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

-->
الصفحة الرئيسية

تسونامي وبائي في الهند



بقلم الكاتبة المغربية أ. شيماء القوري الجبلي - صحيفة إنسان


فيروس كورونا الذي نتج عنه العديد من الإصابات والوفيات في العالم ، لازال يفعل الشيء نفسه لكن في موجة ثانية أخطر من الأولى ،فقد شهدت الهند موجة  ثانية من الفيروس وسجلت رقما قياسيا جديدا في عدد الإصابات بفيروس كورونا التي يعتقد أنها مرتبطة بسلالة متحورة جديدة. على مستوى العالم في الأيام الأخيرة على التوالي . حيث عرفت الهند ارتفاع شديد في عدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا فقد تجاوز إجمالي عدد الوفيات حاجز الـ200 ألف، حتى اليوم 29 أبريل/نيسان. فالهند منذ عدة أيام وهي تعاني من ارتفاع كبير في عدد الإصابات بمتحور الهندي  .ومشكل الأوكسيجين المنخفض الذي  يشكل قلقا في جميع أنحاء الهند. وتعمل محارق الجثث بلا توقف،في كل مكان في أرجاء البلاد ،وتواصل محارق الجثث العمل طوال الليل بسرعة فائقة كي تستطيع التعامل مع الأعداد الكبيرة من الجثث، 

وكان هناك ما لا يقل عن 300 ألف إصابة جديدة كل يوم في الأسبوع الماضي، 

وبشكل عام، سجلت البلاد نحو 18 مليون حالة.وتعد بيانات الوفيات في الهند غير دقيقة وغالبا ما تكون الوفيات في المنازل غير مسجلة، خاصة في المناطق الريف.

تفشي هذا الفيروس بسرعة البرق وارتفاع الإصابات والوفيات ليس مجرد أزمة تخص الهند بل والعالم أجمع يعيش خوفاً من انتشار هذا متحور الهندي. وقد أفادت منظمة الصحة العالمية الثلاثاء الماضي أن السلالة المتحورة الهندية لفيروس كورونا تم رصدها في "17 دولة على الأقل" بينها بلجيكا، سويسرا، اليونان، وإيطاليا.

وأصبحت الهند مركز الوباء منذ أيام.هل في الأيام القادمة سيشهد العالم موجة ثانية أخطر و أسرع انتشارا من الأولى ؟

الاسمبريد إلكترونيرسالة