JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

-->
الصفحة الرئيسية

المصالح وفقط!



بقلم الكاتبة السورية أ. نصرة الأعرج – صحيفة إنسان

 

المصالح وفقط هي من تحدد طبيعة  سياسات حكومات  الدول، في  جميع القضايا ،محليّا وإقليميّا ، ودوليّا   وهذا ما نشاهده في المشهد الأخير على مسرح مصالح الدول الإمبريالية السبعة حيال   روسيا  بقضية تسميم نافتلي  و خاصّة عندما يكون  مصير نظام حكم  غير ديمقراطي ، وسلطته   السياسيّة  لها من الأهميّة والتأثير على الأمن والسلام للدول للسبعة   كما روسيا.

فما هو حقيقة   موقف حكومات  هذه الدول اذاً ممايحدث من تجبير لاستقرار  سلطة  بوتين ونظامه السياسي

فهل ما يُقلق تلك الدول تقليص المساحة المتاحة للمعارضة والمجتمع المدني  وصوت الحرية  في روسيا؟

  أم  قلق على نزاهة القضاء  بمواجه المعارض  نافتلي أم أنه  قلق من استخدام غير منضبط للأسلحة الكيماوية بعد التأكّد من تعرّض  المعارض  نافتلي للتسميم بعامل أعصاب كيمياوي .

هل كان  وزراء خارجيّة الدول السبع سيستصدرون  بيان عتب قويّ اللهجة لولا خروج الروس إلى الشوارع بأعداد قد تهدد استقرار نظام الزعيم الروسي

اليس من المفروض  عليهم إظهار المزيد من الصرامة في معارضة  القرارات الغير شرعيّة التي اتخذها بوتين،  ويحكم من خلالها ام من اجل الحفاظ على أركان النظام القائم ، وسلطة بوتين المهيمنة، المرتبط بمصالح تلك الدول.

فأين هم من تبجحهم بانهم هم المعنين  بدعم الديمقراطية وسيادة القانون وحقوق الإنسان.

الاسمبريد إلكترونيرسالة